Tomahawk cruise  يستخدمها الأمريكان في حروبهم المختلفة ، هذه الصواريخ تستخدم للهجمات الخاطفة والسريعة في الحرب ولها اثر تدميري كبير على المنشأة المحصنة او متوسطة التحصين.صاروخ توماهوك كروزTomahawk cruise  في الأساس صغير الحجم نسبياً ويبلغ طوله 2.61 متر وقطره 0.5 متر وهو ذاتي (اي انه لا يوجد شيء يقوم بحمله) الدفع ويحتوي على محرك نفاث تيربو ويستطيع التحليق على ارتفاعات تصل إلى 805-1610 كيلومتر حسب تصميمه

 

ويحمل صاروخ كروز مايزيد عن 450 كيلوجرام من المواد المتفجرة التقليدية ويمكن تزويده برأس نووي ، ويصل وزن الصاروخ كاملاً 1450 كيلوجرام، منها 600 لتر من الوقود وتبلغ سرعة الصاروخ بعد اطلاقه 880 كيلومتر في الساعة ، وقد تصل سرعة الصواريخ الحديثة من هذا النوع الى سرعة الصوت ، وتتميز الانواع الحديثة من هذه الصورايخ بقدرتها على الطيران على ارتفاعات منخفضة بطريقة متخفية عن الرادارات او بالطيران بمسار غير بالستي لعدم تمكين الرادارات من رؤيتها.

 

تبلغ تكلفة الصاروخ الواحد ما بين 500000 دولار إلى 1000000 دولارتصنع صوارخ كروز باشكال مختلفة ويمكن ان تطلق من الطائرات الحربية والبوارج الحربية والغواصات والمدفعيات الأرضية.

مما يميز صواريخ كروز دقة اصابتها للهدف حيث انها تستطيع اصابة هدف بحجم سيارة كما ان ما يميزه انه يصعب التقاطه بواسطة اجهزة الرادار حيث انه يطير بالقرب من الأرض في مجال بعيد عن مرئى اجهزة الرادار. تعتمد صواريخ الكروز توماهوك على اربعة انظمة توجيه رئيسية وهي انظمة وهي: 1 . نظام التوجيه الرئيسي(IGS). 2 . نظام رصد خطوط الكنتور(Tercom)2 3 . نظام تحديد الموضوع(GPS)3 4 . نظام مطابقة الرؤية الرقمية(DSMAC)4

الأنظمة الأربعة للتوجيه تعد من أكثر الوسائل الحديثة والمتطورة في توجيه الصواريخ لاصابة الهدف المحدد له فنظام التوجيه IGS يعتمد على تسارع الصاروخ ليبقي الصاروخ على مساره، اما نظام  Tercom فهو يستخدم قاعدة بيانات ثلاثية الأبعاد مخزنة في الجزء الأمامي من الصاروخ لخطوط الكنتور الجغرافي للمنطقة التي يحلق فوقها ومرتبطة مع نظام الرادار على الصاروخ ليتمكن من مقارنة الخريطة الثلاثية الابعاد المخزنة مع البيانات الواردة له من الرادار اثناء الطيران تجاه الهدف ويمكن للصاروخ تجنب المرتفعات التي تواجهه اثناء طيرانه بفضل هذا النظام .

أما نظام التوجيهGPS فهو يستخدم نظام شبكة الأقمار الصناعية المخصصة لنظامGPS الحربية لترسل لجهاز الـ GPS المستقبل المثبت في الصاروخ موقعه على الكرة الأرضية ليرشده إلى الموقع المراد بدقة عالية. عندما يقترب الصاروخ من الهدف فإن الصاروخ يستخدم نظامDSMAC الذي يستخدم كاميرا رقمية مثبتة على الصاروخ لتلتقط صورة الهدف وتقارنها بصورة المخزنة مسبقا في ذاكرة الصاروخ ليتمكن من ايجاد الهدف. ويمكن التشويش على هذا النظام عن طريق اثارة الادخنة واي شيء قد يؤدي لعدم وضوح صورة الهدف في ذاكرة الصاروخ كما فعل العراقيون في حرب الخليج الاخيرة عندما حرقوا النفط للتشويش على الصواريخ التي تستخدم نظامDSMAC.