غرد وزير الصحة فراس أبيض عبر حسابه على "تويتر": "ثلاث قضايا تسبب صعوبات للمسافرين إلى لبنان. وسيتم وصف المشكلات والحلول التي يعمل عليها".

 

وأضاف: "من أجل الحد من عدد القادمين المصابين بالعدوى، يطلب إجراء PCR خلال فترة لا تتعدى 48 ساعة من المغادرة. نظرًا للطلب المتزايد على فحوصات PCR عالميًا، قد لا يمكن تحقيق ذلك بسهولة. الحل: بالنسبة للركاب الذين حصلوا على اللقاح، سيتم قبول اختبار Rapid Ag اجري خلال 24 ساعة من المغادرة".

 

وتابع: "بعض بطاقات الائتمان الصادرة في لبنان لا تعمل على منصة MOPHPASS. كانت سلطات الطيران المدني قد اقترحت حلاً، EMD، يسمح بالدفع في المطار او عند الحجز. في اللحظة الأخيرة، رفضت وكالات السفر وشركات الطيران تنفيذ هذا الحل. سيتم تقديم حل اليوم يسمح باستعمال بطاقات ائتمان محلية".

وختم: "يبلغ عن نتائج PCR التي يخضع لها الواصلون متأخرة، أحيانًا أكثر من 48 ساعة. هذا لأن عملية ادخال المعلومات تتم يدويًا. سمح الانتقال الى استخدام منصة MOPHPASS ان تتحول العملية رقمية بالكامل. قريبا جدًا، سيتم ارسال النتائج في غضون 24 ساعة على المنصة، حيث يصل اليها المسافر بسهولة".