كشفت مصادر من نقابة المهن التمثيلية، آخر تطورات الحالة الصحية للفنان المصري سمير غانم، الذي لا يزال في الرعاية المركزة بأحد المستشفيات.

 

وقال عزوز عادل، عضو النقابة: "حالة أستاذ سمير غانم زي ما هي ومفيش أي جديد، وأتمنى الناس تبطل الشائعات اللي بتطلع عليهم دي وتدعيلهم".

   

من جانبها، أكدت الفنانة نهال عنبر، المسؤولة عن ملف الصحة في نقابة المهن التمثيلية، أن الحالة الصحية للنجم المصري كما هي، حيث إنه داخل غرفة العناية المركزة بالمستشفى الذي يتلقى فيه العلاج، وتعتبر حالته غير مستقرة، حيث تعرض لأزمة تنفسية وأثرت على الصدر، ما دفع الأطباء لوضعه على جهاز التنفس الصناعي، مضيفة أنها تتابع حالته أولاً بأول .

   

من ناحيته، نفى الفنان حسن الرداد الشائعات المتداولة عن الحالة الصحية للفنان سمير غانم، وغرد عبر حسابه بموقع التواصل الاجتماعي "تويتر": قائلًا "لا صحة لكل الأخبار المتداولة بخصوص الحالة الصحية لحمايا الأستاذ سمير غانم".

 

وتابع: "نرجو من الجميع عدم تداول أو نشر أي خبر أو بوست بخصوصه أو حماتي الأستاذة دلال عبدالعزيز، إلا ما يتم نشره هنا على صفحتي أو صفحة رامي رضوان".

 

وقالت مصادر من داخل المستشفى الذي يقيم به سمير غانم، إن أعراض فيروس كورونا ظهرت على الجهاز الهضمي عنده، ثم أثرت على الكلى، لافتًا إلى أن كبر سنه وإصابته ببعض الأمراض، هما سبب تأخر حالته بشكل سريع. وأنه موضوع على جهاز التنفس الصناعي، وأن نسبة الأوكسجين في الدم أصبحت أقل من 70 في المئة، مؤكدًا أنه في خطر شديد ويحتاج معجزة للشفاء.