زار نائبا قضاء بشري ستريدا جعجع وجوزيف اسحق مستشفى أنطوان الخوري ملكة طوق - بشري الحكومي.

 

وفي بيان صادر عن المكتب الاعلامي في الحزب، فان "الهدف من هذه الزيارة الإشراف على حسن سير أعمال المرحلة الثانية والأخيرة من تأهيل المستشفى وتجهيزه، والاطلاع على ما أنجز منها حتى الآن، بعدما كان قد باشر المتعهد، شركة أبنية، العمل في الأول من نيسان 2021 على ما نص عليه عقد التلزيم ما بين الشركة ومؤسسة جبل الأرز".

 

وفي هذه المناسبة، هنأت جعجع أهالي منطقة بشري خصوصا ومحافظة الشمال عموما على "البدء بتنفيذ هذا المشروع الحلم الذي طال انتظاره 41 عاما، إلا أنه اليوم أصبح قيد التنفيذ على أرض الواقع بعدما قامت مؤسسة جبل الأرز بالمبادرة لإنجازه"، مشيرة إلى أنها "كانت تتمنى لو كنا نعيش في جمهورية قوية ترعى أبناءها ومصالحهم وتهتم لحياتهم وصحتهم عبر توفير الاستشفاء لهم في المناطق كافة إلا أننا، للأسف، نعيش في دولة بعيدة جدا عن هذا النموذج الذي أرسيناه في قضاء بشري، لذا تروننا كنائبين عن القضاء نقوم اليوم بتغطية تقصير هذه الدولة الفادح عبر أخذ المبادرة للقيام بما هو لا يندرج في سلم مهام النائب كالمشروع الذي نجول فيه اليوم والذي هو مرفق عام كان على الدولة أن تقوم بتأهيله وتجهيزه".

 

وأوضحت جعجع أننا "كنائبين عن قضاء جبة بشري وقفنا وسنقف دائما إلى جانب أهلنا في القضاء مهما كانت الظروف وأيا تكن التحديات، خصوصا في هذه المرحلة الصعبة والدقيقة التي يمر بها لبنان والعالم بأسره، وهذا أقل ما يمكننا القيام به، فهم أهل الوفاء والنضال الذين لطالما وقفوا إلى جانب الحق والحقيقة في أصعب المراحل غير آبهين بالضغوط والتضييق".