أعلن رئيس جهاز ​مكافحة الإرهاب​ في ​العراق​ ​عبد الوهاب الساعدي​، عن اتباعها أساليب جديدة في مواجهة ​الجماعات الإرهابية​، موضحا أنه جرى "وضع استراتيجية، وخطة بتغيير الأساليب ضد المجاميع الإرهابية لمنع تنقلها والقيام بعملياتها، وهناك تنسيق مع القوة الجوية وطيران الجيش و​التحالف الدولي​".

وكشف أنه "تم نشر ما يزيد عن 100 قناص للقضاء على ما تبقى من فلول ​تنظيم داعش الإرهابي​، فعملية "الأسد المتأهب"، تم تنفيذها في المناطق التي يصعب وصول القطعات الأمنية إليها، موضحا أن هذه المناطق جبلية ووعرة وهي أشبه بالحدود الفاصلة بين قطعات ​البيشمركة​ ووزارة الدفاع، حيث أن هذه المنطقة توفر ملاذا آمنا لتنقل الإرهابيين". وأضاف وأضاف: "هذه العملية أسفرت عن تدمير ما يزيد عن 320 كهفا كانت تأوي إرهابيين، مبينا أن "قطاعات الجهاز لديها اتصال مع جميع طائرات القوة الجوية والتحالف الدولي".