من القاهره : محمد الشامى

شهدت كلية الحقوق بجامعة  المنوفيه مناقسة رسالة الدكتوراه للباحث السيد على رضوان والتى تضمنت عنوان "المسؤليه الجنائيه الدوليه الناشئه عن احتلال ايران للجزر الاماراتيه" بحضور لفيف من الاعلامين واعضاء السلك الدبلوماسى بسفارة اليمن يتقدمهم د. محمد مارم سفير اليمن بالقاهره 

 

وقد تكونت لجنة المناقشه من  د.  فتحى سرور رئيس مجلس الشعب الاسبق ود.زياد العليمى مستشار رئيس دولة اليمن ود.  محمد مازن الشوا ود.  ابو الخير عطيه عميدا حقوق المنوفية  السابقين 

ومن جانبه اعرب د. زياد العليمى مستشار رئيس جمهورية اليمن عن امتنان ابناء الشعب اليمنى للرئيس عبد الفتاح السيسى رئيس جمهورية مصر العربيه ولابناء الشعب المصرى للدور الهام والمحورى فى التفاعل مع قضية الشعب اليمنى الشقيق  وتقديم كافة ايادى العون والمسانده العادله  لقضايا اليمن  لافتا الى ان ذلك المسلك ليس غريبا على مصر بحكم دورها الريادى وبوصفها الشقيقه الكبرى للدول العربيه جاء ذلك على هامش مناقشة رسالة الدكتوراه التى ناقشها 

 

والمح د.  «العليمى»  مستشار رئيس جمهورية اليمن الى ان نظام الملالى الايرانى لايعرف لغة الحوار الهادف وحسن الجوار ويعلى من سياسة العداء للامه العربيه حيث يعمل النظام الايرانى الى نشر مخالبه فى جسد الامه العربيه ومن ثم فلابد من التصدى الحاسم عربيا للهوس الايرانى منددا فى ذات الوقت بتجاوزات ايران فى المحيط العربى والسعى قدما لاثارة القلاقل والازمات عبر اذرعها الشيطانيه الممثله فى جماعة الحوثى باليمن وحزب الله بلبنان الشقيق واستهدافها لحالة الاستقرار بالعراق الشقيق ومايحدث فى الداخل السورى اكبر دليل على التواجد الايرانى باذرعها الشيطانيه وتعمدها لاشعال الصراعات تحقيقا لاهداف توسعيه يسعى اليها نظام الملالى فى ظل حاله من التباعد العربى متخذين من المذهب الشيعى رأس حربه لتحقيق التمدد الفارسى فى المنطقه العربيه

 

واضاف «العليمى» لقد  رفض النظام الايرانى  كافة المحاولات التى بذلتها الامم المتحده وكافة المنظمات الاقليميه لاحتواء الصراع الايرانى واعادة الجزر الاماراتيه الى حوزة دولة الامارات العربيه وذلك انما يشير الى تبنى ايران لهدف استراتيجى واضح بمحاولة الاستيلاء على كامل المنطقه العربيه 

 

واشار د. العليمى الى ان المشروع التوسعى الفارسى بالمنطقه العربيه تتصدى لها بقوه كل من مصر والمملكه العربيه السعوديه فى اطار حاله من التعاون الوثيق مع المحيط العربى للعمل على درء الدور الايرانى التوسعى  المشبوه 

وقد حظيت الرساله العلميه بمشاركه على نطاق واسع للاعلاميين والسياسيين وفى مقدمتهم د. طارق سعده نقيب الاعلاميين والنائب البرلمانى والاعلامى مصطفى بكرى ونخبه من رجال القانون 

 

من جهة اخرى أشاد. محمد على مارم  سفير اليمن لدى القاهرة بالتسهيلات المقدمة من الحكومة المصرية لرعايا اليمن، مثمناً قرار الحكومة إعفاء مواطنى بلاده المقيمين فى دول الخليج والاتحاد الاوروبى وأمريكا وكندا من شرط الحصول على تأشيرة سفر مسبقة لدخول الأراضى المصرية وإمكانية حصولهم عليها مباشرة من منافذ الدخول المصرية حال وصولهم اليها، وفقا لبيان السفارة اليمنية بالقاهرة.

 

  وأعرب مارم عن تقدير حكومة وشعب بلاده بقيادة الرئيس عبدربه منصور هادى، لما تقدمه جمهورية مصر بقيادة الرئيس عبدالفتاح السيسي من رعاية واهتمام بالجالية اليمنية المقيمة فى مصر، ومواقف مصر الثابتة تجاه دعم الشرعية الدستورية فى اليمن فى مواجهة انقلاب الميليشيات الحوثية المدعومة من إيران على مؤسسات الدولة .

  وجدد مارم التأكيد على أن ما تقوم به جمهورية مصر حكومة وشعباً تجاه أشقاءهم فى اليمن ما هو الا امتداد للعلاقات التاريخية المتميزة بين البلدين والشعبين الشقيقين وتجسيداً لموقف مصر الثابت والمبدئى تجاه اليمن أرضاً وانساناً ، والذى كان واضحاً ومميزاً على مر المراحل التاريخية المختلفة .