طمأن ممثل موزعي المحروقات في لبنان فادي أبو شقرا المواطنين "ألّا أزمة بنزين خلال الاقفال العام، ولا داعي لتهافت المواطنين على المحطات قبل البدء به، لأنها ستفتح في الأوقات المحددة لتأمين الطلبات الأكثر إلحاحاً".

 

وإذ أشار أبو شقرا إلى أن "الموزعين سيسلمون المستشفيات"، قال في اتصال مع "الوكالة الوطنية للاعلام"، "سنفتح كالعادة وسننفذ قرار التعبئة وسيتم توزيع المادة على المحطات بشكل طبيعي"، لافتاً الى أن "محطات البنزين والموزعين والشركات المستوردة مستثنون من قرار الاقفال".

   

وأوضح أن "الجعالات المخصصة للمحطات والموزعين غير كافية"، مذكراً "وزير الطاقة في حكومة تصريف الاعمال ريمون غجر بها، كونها لم تعد مقبولة في ظل الغلاء وارتفاع سعر الدولار".

 

وأشار إلى أنهم "تقدموا بمذكرة إلى وزير الطاقة والمديرية العامة للنفط، ولا جواب حتى الآن في هذا الخصوص".