دعا ديفيد هيل، مساعد وزير الخارجية الأميركية للشؤون السياسية، المجتمع الدولي إلى "إعلان حزب الله منظمة إرهابية".

وفي كلمة له خلال "المؤتمر الثاني لدعم الشعب اللبناني" الذي عقد في العاصمة الفرنسية باريس، قال هيل: "إن تأثير "حزب الله ونفوذه زاد عدم الاستقرار في لبنان، وخلافا للمصالح اللبنانية، قام حزب الله بخوض معارك إيران في المنطقة من سوريا إلى اليمن"، مضيفا: "على المجتمع الدولي إعلان الحزب منظمة إرهابية".

من جهة أخرى، أشاد هيل بالتحرك الفرنسي لمساعدة لبنان واللبنانيين، وانتقد التحرك البطيء للمسؤولين اللبنانيين في مواجهة التحديات والمشاكل ونتائج انفجار مرفأ بيروت.

 ورأى مساعد وزير الخارجية الأميركية للشؤون السياسية، أنه "يجب تشكيل حكومة قادرة على القيام بالإصلاحات، وعلى المجتمع الدولي المساعدة على هذا الأمر، كما يجب تقديم المساعدة الى اللبنانيين مباشرة".

واعتبر أن "أي مساعدات مستقبلية يجب أن تستند الى قيام اللبنانيين بالإصلاحات الاقتصادية اللازمة، واحترام رغبة الشعب في الشفافية والمحاسبة وخلق الفرص الاقتصادية".