شهدت الولايات المتحدة الأميركية، أمس الأربعاء، حصيلة قياسية سواء على مستوى الوفيات أو الإصابات الناجمة عن فيروس كورونا المستجد. وبحسب جامعة جونز هوبكنز الأميركية، سجلت الولايات المتحدة الأمريكية 2733 حالة وفاة جديدة بفيروس كورونا المستجد خلال الأربع والعشرين ساعة الماضية.

وبحسب مشروع تتبع كوفيد-19 تعد تلك أكبر حصيلة يومية للوفيات منذ تفشي الوباء في الولايات المتحدة. أما الإصابات فقد تخطت حاجز 195 ألف إصابة جديدة بالفيروس داخل البلاد.  

عدد لم تشهده المستشفيات من قبل

وفي ذات السياق، تجاوز عدد المصابين بفيروس كورونا المستجد الذين يتلقون العلاج داخل المستشفيات في الولايات المتحدة، الأربعاء، عتبة المئة ألف مريض، في حصيلة قياسية أخرى.

وأكد مرصد تتبع كوفيد-19 في الولايات المتحدة، أن هناك حاليا 100 ألف و226 مصابا بكورونا يتلقون العلاج في المستشفيات في الولايات المتّحدة.

وأشار إلى أنها المرة الأولى التي يتخطى فيها عدد حالات الاستشفاء عتبة المئة ألف.

وأعلنت منظمة الصحة العالمية كوفيد-19 وباء عالميا منذ الحادي عشر من آذار الماضي، وإلى الآن أصيب أكثر من 64.4 مليون شخص بالفيروس حول العالم، و1.49 مليون وفاة بحسب تقديرات جامعة جون هوبكنز.

وتبقى الولايات المتحدة الدولة الأكثر تضررا بسبب الوباء حيث سجلت قرابة 14 مليون حالة إصابة بالوباء وأكثر من 273 ألف حالة وفاة.