ضبطت السلطات الفرنسية أكثر من طن ونصف طن من الحشيشة قرب مدينة ديجون شرق فرنسا، داخل شاحنة إسبانية، وفق ما أعلنت وحدة الجمارك المحلية الجمعة.

وحصلت عملية الضبط في 18 تشرين الثاني خلال تفتيش مركبة إسبانية على طريق سريع يشكل محورا مروريا رئيسيا بين جنوب أوروبا وشمالها، وفق المصدر عينه.

وأشارت السلطات الجمركية في بيان إلى أن تفتيش المقطورة "سمح باكتشاف صمغ القنب الهندي بكميات كبيرة كانت موضوعة بصورة ظاهرة، داخل علب وسط الشحنة القانونية".   وعُثر إثر التفتيش على 1089,55 كيلوغراما من صمغ القنب الهندي، و456,30 كيلوغراما من عشبة القنب.

وأوقف سائق الشاحنة إثر استجوابه وفتحت السلطات القضائية تحقيقا في الموضوع، وفق الوحدة الجمركية.

وهذه الكميات المضبوطة هي الأكبر للإدارة الإقليمية لجمارك ديجون منذ 2016.