وأشار بوتين الى أنّ التحديات التي واجهتها البشرية في عام 2020 غير مسبوقة والجائحة تسببت في أزمة اقتصادية نظامية لم يشهدها العالم منذ الكساد العظيم، مؤكداً ضرورة توفير لقاحات كورونا للجميع وروسيا وبأنّ روسيا مستعدة لإمداد الدول المحتاجة بلقاحاتها.

وقال بوتين: "سلامة الناس يجب أن تكون على رأس الأولويات في جهود تطوير لقاحات كورونا رغم التنافس المحتمل"، مضيفاً أنّ زيادة البطالة والفقر تمثل أكبر تحد تواجهه البشرية اليوم. وتابع: "على مجموعة العشرين التنحي عن السياسات الحمائية والعقوبات. واليوم، لا بديل عن منظمة التجارة العالمية لكنها تحتاج إلى التحديث وعلى مجموعة العشرين الاستمرار في بحث سبل إصلاحها".

  وتحديث بوتين عن "تخصيص 4.5% من الناتج المحلي الإجمالي لتقليص الأضرار الناجمة عن الجائحة أتاح لروسيا تفادي خسائر غير قابلة للمعالجة".