عندما تشعرين بالتعب أو التوتر أو حتى الملل، قد تنشب بينك وبين زوجك مشاكل سرعان ما تتحول إلى معارك زوجية تستهلك طاقتك.   طاقتك التي تُستهلك في المعارك التافهة، من الأفضل توجيهها لخوض حروب أخرى تفيد زواجك وتعمل على تحسينه. وفي ما يلي 5 حروب تستحق أن توجهي طاقتك إليها وتخوضيها من أجل زواجك.

  1- حاربي من أجل الاعتذار الأفضل

عندما تواجهين مشكلة مع زوجك، تتلهفين لسماع اعتذار منه، ولكن هل فكرتِ إذا كان اعتذاره حقيقياً، وأنه يفهم أنكِ مستاءة حقاً؟

لا تتردي في خوض حروب من أجل الحصول على اعتذار حقيقي، ابدئي أولاً بتقديم اعتذار سخي عندما تخطئين، وتحدثي مع زوجك عن أهمية الاستماع لوجهة نظرك ومعرفة سبب غضبك ودعم مشاعرك، حتى يستطيع تقديم اعتذار أفضل لكِ عندما تحدث مشكلة بينكما.  

 

2- حاربي من أجل ابتسامة كل منكما

سواء في أوقات الغضب، أو عند عودة زوجك إلى المنزل وهو في مزاج سيئ بسبب يوم عصيب، في كل الأوقات الصعبة عليكِ خوض حرب من أجل رسم الابتسامة على وجه زوجك. الابتسامة تحارب الحزن والغضب والتوتر، وتعلم زوجك معاملتك بنفس الطريقة عندما تغضبين أو تكونين في حالة مزاجية غير جيدة.  

 

3- حاربي من أجل الاحتفالات في زواجك

لا تنتظري حدوث مناسبة للاحتفال مع زوجك، عليكِ ترسيخ مبدأ الاحتفال في زواجك، احتفلي مع زوجك على أي شيء مهما كان بسيطاً، الاحتفالات تنثر البهجة في حياتك الزوجية، وتصنع لكما ذكريات جميلة.  

 

4- حاربي من أجل تمرير مساوئ الغيرة

من الوارد أن يشعر زوجك بالغيرة من وقت لآخر، وهذه المشاعر تثير غضبك لأنها تشعرك بالحصار، لكن عليكِ محاربة غضبك من غيرة زوجك، اصرفي أفكارك السلبية، وركزي على التماس العذر لزوجك وتقدير مشاعره والأسباب التي أدت إلى شعوره بالغيرة.  

 

5- حاربي من أجل العلاقة الحميمة

العلاقة الحميمة أساس الحياة الزوجية المستقرة، لذلك حاربي من أجل انتظام العلاقة الحميمة، وتحسينها باستمرار.