طالب رئيس بلدية الجديدة أنطون جبارة بحلول جذرية للمشاكل العالقة وأبرزها ما يتعلق بالشق المالي والتي تساهم في تكرار أزمة النفايات.   وأشار جبارة في حديث الى "صوت كل لبنان" الى ان المشكلة في غياب الاستمرارية في تطبيق الاتفاقات التي يتم التوصل اليها وآخر اتفاق وقع في العام 2016 قضى بمعالجة جبل النفايات في برج حمود وانشاء معمل في مهلة أربع سنوات وانتهى العقد في اذار الماضي من دون أي تقدم لكن عوامل عدة من كورونا الى الازمة المالية فحكومة الرئيس حسان دياب وتصريف الاعمال حالت دون التواصل مع المعنيين لاستكمال المعالجة.