بسبب جائحة فيروس كورونا المستجد، فإن ملايين الأطفال حول العالم يواصلون تعليمهم عن بعد، والدراسة من المنزل تفرض على طفلك الجلوس لفترات طويلة، لذلك يجب أن تكون وضعية جلوس الطفل سليمة حتى لا يتأذى ظهره وفقرات عنقه، وذلك بحسب تقرير طبي ألماني صدر حديثاً.

  التقرير يحث الأمهات على ضرورة توفير وضعية جلوس سليمة أثناء دراسة الطفل في المنزل، وذلك عبر النصائح التالية:   1- استخدام مكاتب ومقاعد مناسبة ومريحة، تسمح بأوضاع وزوايا جلوس مختلفة.

2- استخدام وسادة الجلوس المتحركة.

3- يجب أن يكون ارتفاع المقعد ومسند الظهر قابلين للتعديل.

4- ضرورة التأكد من أن مسند الظهر يدعم لوحي الكتف ويتناسب مع الفقرات القطنية.

5- يكون ارتفاع المكتب قابلاً للتعديل باستمرار ويوفر مساحة كافية لأدوات المدرسة.

6- تكون وسادة الجلوس في مستوى ارتفاع الطرف السفلي من عظمة رأس الركبة.

7- قدما الطفل تلمسان الأرض بنحو مريح.

8- راحتا يدي الطفل قادرتين على الانبساط على سطح المكتب دون ثني.

9- تشجيع الطفل على تغيير وضعية الجلوس من وقت لآخر، والقيام من المقعد للتحرك في المنزل قليلاً قبل العودة مرة أخرى للجلوس.