أفاد مراسل "لبنان 24" عن إصابة سيدة برأسها في طرابلس وذلك أثناء تشييع أحد ضحايا العبّارة الذي كما وتضرر عدد من السيارات.     وكانت انطلقت العبارة من أحد الشواطئ اللبنانية قرب طرابلس، وفي العادة تحتاج الرحلة البحرية 8 ساعات للوصول إلى الشواطئ القبرصية، وبدلاً من ذلك اختفى المركب لمدة أسبوع قبل أن العثور عليه بعيداً جداً،