لا أحد يحب الخلافات والمشاكل مع شريك حياته، الجميع يفضل السلام والاستقرار، ولكن الحرص على حفظ الاستقرار والسلام بين الزوجين لا يعني تجنب مناقشة الخلافات، فتجنب الخلافات وتجاهلها يُعد بمثابة قنبلة موقوتة تنذر بالانفجار في أي وقت، كما أن تراكم الضغائن يصنع فجوات بين الزوجين ومع الوقت يختفي الانسجام والقرب بينهما، لذا لا تخافي من الخلافات الزوجية. وفي ما يلي 3 طرق لتتوقفي عن الخوف من الصراعات الزوجية.

1- علاقتك بزوجك أهم من النصر

الخلاف بينك وبين زوجك لا يعني أن هناك رابحاً وخاسراً، بالعكس فإن مناقشة الخلافات الزوجية بطرق صحية يؤدي إلى تعزيز العلاقة بين الزوجين ويساعدهما على التفاهم والانسجام أكثر، فهو يوضح احتياجات ورغبات كل طرف،

ويظهر الأشياء التي تُغضب كل طرف، وبالتالي تسهل التفاهم بينهما.

لذا تذكري دائماً أن الهدف من مناقشة خلافاتك مع زوجك هو تعزيز علاقتكما لا النصر في معركة مؤقتة، وأن النقاشات التي تدور بينكما قد تشمل أفكاراً لا يحب أحدكما سماعها، لكنها في النهاية تصب في مصلحة استمرار وسعادة

حياتكما الزوجية.  

2- الخلافات تقدّم نموذجاً إيجابياً لأطفالك

يتعلم الأطفال بالمحاكاة، لذلك فإن مناقشة الخلافات بطرق صحية أمام أطفالك يعلمهم بطريقة عملية كيفية التعامل مع مشاكلهم ومناقشة خلافاتهم مع من حولهم بطرق صحية، وكيفية التوصل إلى حلول ترضي جميع الأطراف.

 

3- الخلافات تُثري كلاً منكما

إذا لم تختلفي أبداً مع زوجك بشأن أي شيء، فلن تواجها تحديات لتعلم أشياء جديدة تطور علاقتكما أو تساعدكما على اكتشاف أفكار جديدة لتحسين علاقتكما الزوجية، فمن خلال مناقشة الخلاف تتعلمان تقدير وجهات النظر المختلفة،

والتحلي بالمرونة لاستيعاب الأفكار المختلفة.

 

كذلك تعلمكما الخلافات بينك وبين زوجك أنه يمكن أن يكون كل منكما على حق، حتى عندما لا تتفقان، ومن خلال الاحترام المتبادل، يمكنكما العثور على طريق مشترك للمضي قدماً.