وصل الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون إلى بغداد اليوم الأربعاء في زيارة رسمية عقب مغادرته لبنان، وفقاً للتلفزيون العراقي الرسمي.

 

ومن المتوقع أن يلتقي ماكرون نظيره العراقي برهم صالح خلال زيارته التي تستغرق يوماً واحداً، وسط أزمة اقتصادية وانتشار فيروس كورونا.

   

وقال ماكرون إنه سيتوجه إلى العراق للقاء كبار المسؤولين هناك لمناقشة قضية المواطنين الفرنسيين الذين قاتلوا مع تنظيم داعش.