كشف موقع التغريدات القصيرة تويتر، أمس الثلاثاء، عن ميزة جديدة تمكن المغردين من التحكم في الردود على التغريدات. وقال تويتر في بيان، انطلاقا من إيماننا بأن تغريدتك تعتبر بمثابة مساحتك الخاصة، فقد كنا بصدد اختبار إعدادات جديدة لمنح المستخدمين مزيدا من التحكم في المحادثات التي يبدؤونها.

 

وأضاف: "بدءا من اليوم، سيتمكن الجميع من استخدام هذه الإعدادات حتى لا تقف الردود غير المرغوب فيها في وجه المحادثات المفيدة".  

 

وشرح تويتر كيفية استخدام هذه الميزة الجديدة، بعد إنشاء التغريدة، حيث هناك خيار أسفل التغريدة يتيح للمستخدم اختيار من يمكنه الرد عليها، وهناك ثلاثة خيارات: (1 - الجميع، 2- الأشخاص الذين تتابعهم، 3- الأشخاص المذكورون في التغريدة).

 

وسيتم تصنيف التغريدات باستخدام الإعدادين الأخيرين، وسيظهر رمز الرد باللون الرمادي للأشخاص الذين لا يمكنهم الرد.

 

وأكد تويتر، أنه "سيظل الأشخاص الذين لا يمكنهم الرد قادرين على عرض هذه التغريدات وإعادة التغريد والتغريد بالتعليق والمشاركة وإبداء الإعجاب بها".

كان تويتر بدأ اختبار هذه التقنية الجديدة في أيار الماضي، بعد أن أعلن في كانون الثاني الماضي، بأن هذه الميزة ستطلق للجميع في وقت لاحق من العام الحالي.

 

وتساعد هذه الإعدادات بعض الأشخاص على الشعور بالأمان، والمزيد من الحماية من الرسائل غير المرغوب فيها والإساءة.

 

وشدد تويتر على أن "الأشخاص الذين يواجهون الإساءات يجدون استخدام هذه الإعدادات مفيدة، حيث إن 60٪ من الأشخاص الذين استخدموها أثناء الاختبار لم يستخدموا كتم الصوت أو الحظر".