كشفت صورة متداولة على مواقع التواصل الاجتماعي لقيام 3 من عناصر إطفاء بيروت بمحاولة فتح باب العنبر رقم 12 عن سر مؤلم. 

 

وفي التفاصيل أنّه تم إرسال فوج الإطفاء المؤلف من الشهداء: شربل حتي وشقيقه نجيب، إضافة إلى شربل كرم وجو بو صعب، رامي كعكي، مثال حوا، رالف ملاحي، إيلي خزامي، جو نون وسحر فارس، لإطفاء الحريق الذي شب قبل الانفجار الكارثي. 

 

وأظهرت الصورة، التي تم التقاطها قبل الكارثة بنحو 12 دقيقة، رجال الإطفاء نجيب حتي، ومثال حوا، وجو نون، أثناء محاولتهم اليائسة فتح باب العنبر رقم 12، والذي كان يحوي 2750 طنا من نترات الأمونيوم، لمنع ألسنة اللهب من الامتداد إلى تلك المادة. ويلاحظ من خلال الصورة أنّ ملصقاً يحذّر من أنّ العنبر يحتوي على مواد متفجرة قد علّق على الباب. 

 

 

وكان الرجال الثلاثة من أوائل الملبين لنداء الواجب، عندما شبت النيران في مرفأ بيروت، فسارع فريقهم المكون من 10 أفراد إلى موقع الحادث للسيطرة على النيران.