اشارت سفارة المملكة ​المغرب​ية ب​لبنان​ الى أنه وتنفيذا لتوجيهات الملك ​محمد السادس​ المتعلّقة بدعم لبنان الشقيق لتجاوز الظروف العصيبة الناتجة عن الإنفجار المفجع ليوم 4 آب 2020، أقيم، ابتداء من يوم أمس الخميس 06 آب 2020، جسر جوي يربط المغرب بلبنان، أمّنته، إلى حدود الآن، ثمانية (8) طائرات، (أربع طائرات ​عسكري​ة وأربع طائرات مدنية)، كانت محمّلة كلّها ب​مساعدات​ إنسانية وطبّية لفائدة ​الشعب اللبناني​. وسيتواصل هذا الجسر الجوي، يومه الجمعة 7 آب 2020، من خلال طائرتين إضافيتين، ستصلان هذا المساء، محملّتين بالمساعدات الإنسانية.

كما وصل، في نفس الإطار، إلى لبنان، طاقم طبّي عسكري مغربي، لإقامة ​مستشفى​ ميداني، لإسعاف المصابين جرّاء هذا الإنفجار.

 

وتتكون الشحنات من:

 

مائتان و خمسة و تسعون (295) طن من المواد الغذائية الأساسية

 

2- عشرة (10) طن من ​الأدوية​

 

3- عشرة (10) طن من الأدوات و المعدات الطبية

 

4- إحدى عشر (11) طن من المواد الطبية و المعدات الخاصة حصريا ب​كوفيد 19​.

 

اضاف البيان "تنتهز سفارة المملكة ببيروت هذه المناسبة الأليمة لتتقدم بأحر التعازي والمواساة لأهل ​ضحايا​ هذه الفاجعة ولتعرب للبنان الشقيق عن متمنياتها بتجاوز هذه المحنة، في أقرب الآجال، داعية الله تعالى، للموتي بالرحمة و

للجرحى بالشفاء العاجل".