التقى الأمين العام للتنظيم الشعبي الناصري النائب ​أسامة سعد​ في مكتبه في صيدا وفداً من حزب الكتلة الوطنية على رأسه ​بيار عيسى​، وضم كلا من ​روبير فاضل​، وسعيد صناديقي، بحضور عصمت القواص، ورياض الددا، و​محمد قانصو​، من مكتب سعد.

 

وقد جرى خلال اللقاء تناول الأوضاع العامة في ​لبنان​، ولا سيما معاناة ​الشعب اللبناني​ في ظل الانهيارات الكبرى على مختلف الصعد والناجمة عن سياسات نظام ​المحاصصة​ الطائفية وممارساته في كل المجالات. وتم التأكيد على ضرورة التغيير الشامل من أجل إنقاذ لبنان واللبنانيين. كما تم التأكيد أيضاً على أهمية تعزيز التعاون بين قوى التغيير السياسية والشعبية والنقابية، وبلورة المعارضة الجذرية المستقلة عن كل أطراف ​السلطة​.