شنّت النجمة العالمية ​تايلور سويفت​ هجوما لاذعا على رئيس الولايات المتحدة الأميركية ​دونالد ترامب​، متهمة اياه باتباع سياسة العنصرية. وقالت سويفت: "بعد تأجيج سياسة العنصرية طوال فترة رئاستك، هل لديك الجرأة بالتظاهر بأن لديك أخلاق حميدة لأنك قمت بالتهديد قبل البدء بالعنف؟ عندما يبدأ النهب يبدأ إطلاق النار سوف نصوت لخروجك بشهر نوفمبر". الجدير ذكره ان تايلور سويفت عبّرت مؤخرا عن غضبها من شركة التسجيلات التي كانت تنتج أغانيها، ووصفت إصدار مجموعة من هذه الأغاني تعود لعام 2008، كانت مخصصة لبرنامج إذاعي، بأنه تصرف "وقح".