أفادت قناة "​سكاي نيوز​" عن اعتقال الشرطي الأميركي ديريك تشوفين، المتهم بقتل جورج فلويد في منيابوليس.

يذكر أن فلويد (46 عاماً)، قتل مساء 25 أيار الحالي، في مدينة مينابوليس، أكبر مدن ولاية ​مينيسوتا​ الأميركية.

وكان فلويد يعمل حارساً في أحد مطاعم المدينة، وأوقفه عناصر ​الشرطة​ خلال بحثهم عم مشتبه به في عملية تزوير. وأظهر شريط مصوّر مدته عشر دقائق، شرطياً أبيض، يثبت فلويد أرضاً، ضاغطاً بإحدى ركبتيه على عنقه، فيما كان فلويد يردّد "لا أستطيع أن أتنفّس".

ويظهر في الفيديو أن الضابط قد استمر في الوضعية نفسها رغم غياب فلويد عن الوعي، وتم فحص نبضه بعد حوالي ثلاث دقائق من توقفه عن محاولة ​التنفس​، لينقل بعدها بواسطة ​سيارة​ إسعاف للمستشفى.ولم تظهر المقاطع المصورة نتيجة الفحص الذي أجري لفلويد في ذلك الوقت، إلا أنه بدا غائبًا عن الوعي. وأثارت المقاطع المصورة لمقتل فلويد، غضبًا في مواقع التواصل الاجتماعي كما خرج الآلاف إلى شوارع مدينة ​مينيابوليس​ احتجاجًا على الواقعة، وتطورت المظاهرات الى أعمال عنف بين المتظاهرين والشرطة، كما تم إحراق مبنى الشرطة في المدينة ونهب حوالي 30 متجرا، فيما أطلقت الشرطة الغاز المسيل للدموع والرصاص المطاطي على المتظاهرين. وأعلن رئيس بلدية مينيسوتا جاكوب فراي، فصل الضباط الأربعة المتورطين بالحادثة، فيما طالبت أسرة الضحية بتوجيه تهمة القتل للضباط المتورطين.