لم تبدأ منصة التداول التي أنشأها مصرف لبنان للتدخّل في سوق الصرافة عملها أمس كما كان متوقعاً، لكنّ سعر الدولار تراجع نسبياً، رغم استمرار إقفال معظم مؤسسات الصيرفة. وتراوح سعر صرف الدولار بين 3600 و3700 ليرة. في الموازاة، أصدر البنك المركزي امس التعميم الرقم 557، والمتعلق بتأمين اعتمادات بالدولار على سعر 3200 ليرة، لمستوردي المواد الغذائية الاساسية، ولمصنّعي المواد الغذائية المحليين.

وينظّم القرار الموجّه الى المصارف عملية طلب فتح اعتمادات بالدولار، والمخصصة حصراً لاستيراد الأصناف التي ستحددها وزارة الاقتصاد والتجارة. وقد تبيّن انّ لائحة الاقتصاد، وإن كانت قد اصبحت شبه جاهزة، الّا انها لم تصدر بشكل رسمي بعد. ويبدو انّ تعميم مصرف لبنان جاء لتأكيد التزامه البدء في تطبيق القرار، بحيث اصبح أي تأخير على عاتق وزارة الاقتصاد.