اصدرت بلدية بشري بيانا تمنت فيه على أهالي البلدة، "ملازمة الحجر المنزلي التام لمدة 14 يوما، وخصوصا الأفراد الذين أجري لهم فحص ال"PCR" وأتت نتيجته سلبية، وإبلاغ الطبيب في حال ظهور أي عوارض مرضية جديدة".

وأوضحت أنه "تبين أن عددا من الحالات قد تتغير نتيجتها من سلبية إلى إيجابية من دون أن تظهر عليهم عوارض مرضية في المراحل الأولى من المرض".