أكد رئيس الحكومة ​حسان دياب​، في تصريح له، أن "ما يحصل حاليا هو حال طوارئ باطار التعبئة العامة"، لافتاً إلى أن "حال الطوارئ التي يطالبون بها موادها صعبة لا يمكن تطبيقها في لبنان".

من ناحية أخرى، توقع رئيس الحكومة أن تحصل ​التعيينات​ الخميس المقبل، مؤكداً أن "كل من سيتم تعيينهم هم جدد وسنختار الاكفأ".

وكان المجلس الأعلى للدفع قد رفع انهاء الى مجلس الوزراء بتمديد حالة التعبئة العامة حتى الساعة الرابعة والعشرين من يوم الأحد الواقع فيه 12/4/2020، مع تشدد ردعي من الأجهزة العسكرية والأمنية كافة، في قمع المخالفات بما يؤدي الى عدم تفشي الفيروس وانتشاره، ورفع توصية الى المجلس بتشكيل لجنة وزارية تكلف متابعة اوضاع اللبنانيين في الخارج.