واصلت أسعار النفط مكاسبها للجلسة الثالثة، اليوم الأربعاء، لترتفع جنبا إلى جنب مع صعود واسع النطاق للأسواق المالية إذ من المتوقع أن تقر الولايات المتحدة حزمة مساعدة ضخمة للتخفيف من التأثير الاقتصادي لوباء فيروس كورونا.

 

وصعد الخام الأمريكي إلى المستوى المرتفع البالغ 25.24 دولار للبرميل في وقت مبكر من الجلسة وبلغ 24.86 دولار للبرميل، بارتفاع 85 سنتا أو ما يعادل 3.5 بالمئة. 

وصعد خام برنت 65 سنتا أو ما يعادل 2.4 بالمئة إلى 27.80 دولار للبرميل بعد أن زاد في وقت سابق إلى 28.29 دولار.

عرض سعر الصرف لعملات الدولار واليورو مقابل الروبل في موسكو، على خلفية انهيار أسعار النفط بعد فشل اتفاق أوبك+، 10 اذار 2020 لكن الطلب على المنتجات النفطية، خاصة وقود الطائرات، ينخفض في أنحاء العالم إذ تعلن المزيد من الحكومات عن عمليات عزل على مستوى الدولة لكبح انتشار فيروس كورونا، مما يحد من مكاسب أسعار النفط.

 

ونزلت أسعار النفط 45 بالمئة منذ بداية الشهر الجاري بعد أن أخفقت منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) و(أوبك+)، في تمديد اتفاق لخفض الإنتاج ودعم الأسعار بعد نهاية آذار.

وفي الولايات المتحدة، أظهرت بيانات من معهد البترول الأميركي أمس أن مخزونات النفط نزلت 1.2 مليون برميل في الأسبوع المنتهي في 20 اذار إلى 451.4 مليون برميل مقارنة مع توقعات المحللين بارتفاعها 2.8 مليون برميل.

وقال معهد البترول إن مخزونات البنزين ونواتج التقطير تراجعت أيضا الأسبوع الماضي.