صدر حديثًا عن سلسلة كتاب اليوم الثقافية إصدار جديد بعنوان " القوة الناعم.. الكنز المصرى" تأليف الكاتب الصحفى محمد سيد ريان الذى يتحدث فيه عن أهمية القوة الناعمة وتأثيرها على المجتمعات ويؤكدعلى أنه لايوجد دولة لديها ماتملكه مصر من مقومات للقوة الناعمة على مدار تاريخها القديم المعاصر.

 

ويشير المؤلف إلى أن هناك نقطة مهمة أيضًا وهى الأديان فقد كانت مصر ملتقى للأديان السماوية الثلاثة (اليهودية - المسيحية - الإسلام) وعاشوا فيها لفترات طويلة فى تسامح وتواصل حضارى كما يلعب الأزهر دورًا مهمًا بوصفه مركز الإشعاع الإسلامى فى المنطقة لنشر الدين الصحيح بعيدًا عن التطرف الإرهابى. تناول المؤلف رموز القوة الناعمة فى مصر سواء فى السياسة أو الأدب والفن، الرياضة، الثقافة، على سبيل المثال توفيق الحكيم، العقاد، نجيب محفوظ، يوسف شاهين، الأبنودى، صلاح جاهين، فى الرياضة محمد صلاح وفى الطب الدكتور مجدى يعقوب، فى العلم الدكتور أحمد زويل كما يشير المؤلف إلى العلم والعلماء باعتبارهم أدوات القوة الناعمة المصرية فعلى سبيل المثال الدكتور على مشرفة أصدر علماء الفيزياء المصريين الملقب بأينشتاين العرب وهناك أيضًا سميرة موسى أول عالمة ذرة مصرية بالإضافة إلى الدكتور مصطفى السيد الذي يعد من أفضل عشر علماء فى الكيمياء على مستوى العالم.