استقبل رئيس حزب "الحوار الوطني" النائب فؤاد مخزومي في مكتبه في وسط بيروت سفير الأرجنتين في لبنان موريسيو أليس، وعرض معه الأوضاع في لبنان والمنطقة.

إثر اللقاء، شدد مخزومي على ضرورة تعزيز التعاون الاقتصادي والتبادل التجاري بين لبنان والأرجنتين التي تضم أكبر الجاليات اللبنانية من المغتربين في العالم.

من جهة أخرى، جدد مخزومي في بيان، الدعوة إلى الإسراع بتشكيل حكومة إنقاذية، مبديا أسفه من استمرار السجالات حول الحصص بين أقطاب السلطة، محملا الطبقة السياسية مسؤولية ما يجري في الشارع، خصوصا في بيروت، ومؤكدا أن قيام حكومة تصريف الأعمال بواجباتها، والدفاع عن حقوق الناس هو ما يحمي بيروت وأهلها. وحذر من انفلات الأوضاع والفوضى الأمنية، بسبب المكابرة وغياب العقل في إدارة الدولة. وقال: يجب أن يكون المسؤولون على قدر تطلعات الشباب المنتفضين منذ 17 تشرين وصولا إلى تحقيق طموحاتهم، والمسارعة إلى حلحلة الأزمات المالية والاقتصادية والمعيشية المستشرية.