غرد عضو "تكتل لبنان القوي" النائب أسعد درغام عبر حسابه على "تويتر": "شكرا فخامة الرئيس.

رفض رئيس الجمهورية العماد ميشال عون التوقيع على المرسوم الاستثنائي الذي يمدد عقد شركتي الخليوي.

- سقوط ما يسميه شقير الخيار الوحيد.

- وضع حد لسياسة الهدر والفساد السائدة داخل هذا القطاع.

- وزير الاتصالات (في حكومة تصريف الاعمال) محمد شقير وقع مرة جديدة في شر أقواله. # سقوط التمديد".