يجري وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، الاثنين، جولة محادثات مع نظيره السوري وليد المعلم، الذي بدأ زيارة إلى العاصمة الروسية للمشاركة في أعمال اللجنة الحكومية الثنائية المشتركة.

وبحسب "سكاي نيوز"، يناقش الوزيران خلال اللقاء العملية السياسية وعمل اللجنة الدستورية في جنيف، إلى جانب التعاون الاقتصادي والتجاري بين البلدين.

 

ويشارك المعلم في الاجتماع الثاني عشر للجنة الروسية- السورية الدائمة للتعاون التجاري والاقتصادي والعلمي والتقني.

 

ومن المتوقع أن يتم توقيع عدد من مذكرات التفاهم حول إعادة الإعمار والعلاقات التجارية والاقتصادية بين البلدين، على غرار الاجتماعات الماضية.

 

ويتزامن لقاء المعلم ولافروف مع وصول وفد تركي سياسي وعسكري إلى موسكو لإجراء مباحثات مع المسؤولين الروس تتطرق إلى الوضع في إدلب، والتطورات المتعلقة بالوضع في ليبيا على خلفية ظهور خلافات واضحة بين البلدين حيال الملف الليبي.