أقدم المواطن هيثم النيز (مواليد 1977) من منطقة التربيعة - ​طرابلس​، على سكب مادة ​البنزين​ على جسده ثم اضرم النار بنفسه، بسبب عدم توفر ​المال​ لديه لمعالجة ابنته. وعلى الفور تم نقله إلى "​مستشفى السلام​" بطرابلس. ووفق معلومات أولية فإن نسبة ​الحروق​ في جسده فاقت ال 30 بالمئة.