تستقطب الحقن التجميليّة المعزّزة للحجم أو المزيلة للتجاعيد اهتمام الكثيرين، ولكن الاستعانة بها يحتاج إلى اتخاذ مجموعة من الاحتياطات للتخفيف من أي ردات فعل مزعجة أو حوادث غير متوقعة يمكن أن ترافق تطبيقها. تعرّفوا فيما يلي على النصائح التي يجب التقيّد بها قبل الخضوع لجلسات الحقن بالحمض الهيالوريني أو البوتوكس.
 
- ضرورة التوجه إلى الطبيب المعالج الذي لديه خبرة في تطبيق هذا النوع من العلاجات. والأفضل اللجوء إلى من سمعتم عن كفاءته في هذا المجال.
 
- احملي معكِ إلى العيادة البطاقة الصحيّة الشخصيّة التي تتضمن معلومات عن الحقن التجميليّة التي سبق الخضوع لها وأنواع الحساسية التي يمكن أن تعانين منها.
 
 

- تأكدي من نوعية وأسماء علامات المواد التي سيتمّ حقنها في بشرتكِ. واحرصي على اختيار الأنواع الذائعة الصيت منها والابتعاد عن تلك التي لم تتناولها الاختبارات لتظهر فوائدها ومخاطرها.

- لتجنّب أي ورم دمويّ ممكن أن يظهر على البشرة بعد العلاج، تجنّبي تناول الأسبيرين، الفيتامينC، الجينكو بيلوبا، والأوميغا 3 قبل 4 أو 5 أيام من موعد جلسة الحقن كونها تتسبب في زيادة سيلان الدم.

- امتنعي عن تناول مضادات الالتهاب في الساعات الـ 24 السابقة للعلاج والساعات الأربعة التالية له.

- من الأفضل تأجيل موعد جلسة الحقن في حال المعاناة من الإكزيما، حب الشباب الالتهابي، والهربس حتى شفاء هذه المشاكل التي يمكن أن تطال البشرة.

- تجنّبي التعرّض المباشر للشمس قبل جلسة الحقن وبعدها بعدة أيام.

- من الأفضل تجنّب الخضوع لجلسات الحقن إذا كنتِ حامل أو مرضعة.

- تجنّبي الخضوع لحقن الحمض الهيالوريني إذا كنتِ معرّضة للإصابة بالحساسية القابلة للتطوّر، وإذا كنتِ تعانين من أمراض مرتبطة بانخفاض المناعة، وإذا كنتِ مصابة بالتهاب الكبد من فئةC، أو إذا سبق أن خضعت لحقن بمواد غير قابلة للزوال.

- إن المضاعفات التالية للحقن بالبوتوكس قليلة، ولكن يمكن أن تكون خطرة وتأخذ شكل أمراض عضليّة قابلة للتطوّر أو التسمم الناتج عن حقن مادة "البوتيلونوم توكسين" في الجلد. ولتخفيف أي مضاعفات يجب الإجابة بكل صدق عن لائحة الأسئلة التي يطرحها الطبيب المعالج عادةً قبل تطبيق أي علاج تجميلي يعتمد على تقنيّة الحقن.

ما هي الخطوات التي يجب اتخاذها بعد الخضوع للحقن؟ - يجب تجنّب الصونا والحمّام التركي أو المغربي قبل الحقن أو بعده بعدة أيام، فالحرارة الشديدة والبرودة الشديدة تؤثّران سلباً على نظام جريان الدم الذي يؤثّر بدوره سلباً على نتائج الحقن.

- يُنصح بتجنّب ممارسة الرياضة أو الخضوع لجلسات تدليك الوجه في الساعات الـ24 التالية للعلاج، كما يُنصح بتجنّب تطبيق الماكياج بكثافة على الوجه خلال هذه الفترة لتجنّب أي تحرّك للمستحضر داخل طبقات البشرة.

- يُنصح بتجنّب ارتداء قبعة ضيّقة مباشرةً بعد تطبيق العلاج أو لفّ الوجه بربطة حجاب ضيّقة أو وشاح مشدود.