على حسابها على موقع التواصل الاجتماعي "إنستغرام"، عايدت الممثلة العالمية اللبنانية الأصل سلمى حايك والدها بعيده الـ82.

ونشرت حايك صورة لها إلى جانب والدها. وعلّقت حايك على الصورة، فشكرت والدها على الجينات اللبنانية، كما كتبت كلمة "بابا" باللغة العربية.

وارفقت حايك تعليقها بهاشتاغ باللغة الاجنبية، كتبت فيه: "لبنان" و"إبنة والدي الصغيرة"، وهو الامر الذي نال اعجاب المتابعين وخصوصا جمهورها العربي واللبناني، الذي يفتخر بها وبأعمالها ونجاحاتها المستمرة.

 

/?utm_source=ig_embed