يبدو أنّ الأزمة التي يُعاني منها لبنان في الفترة الأخيرة، قد تؤثّر سلبًا بشكل أو بآخر على إنتاجات الدراما وذلك بسبب قطع الطرقات الرئيسية في مناطق عدّة.

 

وكانت بعض المصادر قد أفادت بأنّ شركة صادق الصباح المنتجة لمسلسل "ما فيي"، قد حجزت لعدد من الممثلين  المشاركين في أحد الفنادق في منطقة جبيل، وذلك من أجل استكمال تصوير الجزء الثاني من العمل، تحت إشراف المخرجة رشا هشام شربتجي، حيث يتوجّب الإلتزام بالموعدد المحدّد من أجل عرض العمل على الشاشة.

 

ومن المعروف أنّ الجزء الأول من "ما فيي" قد حقّق نجاحًا جماهيريًا كبيرًا، وهو من بطولة فاليري أبو شقرا ومعتصم النهار، بالإضافة إلى نخبة من نجوم لبنان وسوريا.

كما وأفيد بأنّ الجزء الرابع من مسلسل "الهيبة" قد تأجّل تصويره أيضًا، ولم يُعرف السبب الذي أدّى إلى هذا التأجيل. ونذكّر هنا، إلى أنّ بطلة العمل التي ستقف أمام "جبل"، هي النجمة ديما قندلفت التي شكّل إعلان إسمها بمثابة مفاجأة للجمهور، كذلك انضمّ الفنان عادل كرم إلى طاقم العمل.

 

ولم تحسم المصادر ما إذا التأجيل سيطال مسلسل "2020" وهو من بطولة النجم قصي خولي والنجمة نادين نجيم. وقيل بأنّ مخرج العمل المُرتقب، فيليب أسمر، لا يزال يقوم ببعض التحضيرات الخاصَة، ولم يتمّ الانتهاء منها حتى الآن، علمًا أنّ حكاية المسلسل ستدور حول عصابات المافيا على وجه التحديد.