أعلن رئيس الوزراء الإسرائيلي ​بنيامين نتانياهو​ أن "​الدولة​ الإسرائيلية تعيش فترة أمنية بالغة الهشاشة"، مؤكدا "عزمها على الدفاع عن أمنها بكل الوسائل المتاحة". وخلال افتتاح اجتماع حكومته الأسبوعي، أوضح نتانياهو "أننا نعيش حاليا فترة حساسة جدا أمنيا وقابلة للانفجارعلى أكثر من ساحة شرقا وشمالا وجنوبا". وقبل ساعات قليلة من عقد المجلس الوزاري الإسرائيلي المصغر للشؤون السياسية والأمنية (الكابينيت)، أشار نتانياهو الى أنه "عقد مباشرة، بعد إطلاق القذائف الصاروخية الفلسطينية على غلاف غزة مداولات مع ​القيادة​ الأمنية في مقر وزارة الأمن في ​تل أبيب​". لافتاً الى "أننبي أوعزت بشأن سلسلة أهداف علينا مهاجمتها ولذلك هاجمها سلاح الجو".