بعد حملة التنمّر الكبيرة التي تعرّضت لها النجمة التركية فهرية افجان، على إثر ظهورها بصور بعد ولادتها لطفلها الأول "كاران" بوزن زائد وكانت فيها إلى جانب زوجها الفنان المحبوب بوراك اوزجفيت... شاركت فهرية محبيها من جديد صورًا جديدة لها عبر حسابها الخاصّ على "إنستغرام"، وقد أطلّت فيها بجسم رشيق ومثالي، حيث يبدو أنّها استطاعت أن تخسر الكيلوغرامات الزائدة بوقت قياسي.

 

تلك الصور التي حصدت الكثير من الإعجابات والتعليقات، التقطتها أثناء تواجدها في موقع تصوير مسلسل بوراك الجديد "المؤسس عثمان" بحسب ما أفادت عدّة مصادر. وفي هذ السياق، تحدّثت وسائل إعلام تركية عن بعض المعلومات التي تخصّ حياة الزوجين، أوّلها أنّ الفنانة الشابة ترافق يوميًا شريك حياتها إلى موقع التصوير وتصطحب الصغير معها، وتحرص بذلك على مشاهدة الإبن لوالده والبقاء بجانبه دومًا.

 

أمّا المعلومة الثانية التي كُشف عنها، فهي قيامها بإعداد الطعام لـ بوراك بشكل يومي في المنزل وتقدّمه له في موقع التصوير، حيث تُحاول المحافظة على الغذاء الصحي الخاص به، وهو ما وُصف بـ "الرومنسية" الكبيرة. يُشار أخيرًا إلى أنّ الممثلة التركية غائبة عن الشاشة منذ زواجها عام 2017، ويعود هذا القرار إلى رغبتها في الإهتمام بعائلتها وطفلها الذي يبلغ من العمر بضعة أشهر فقط، إذ ترفض أن تعتني به المربيات، بحسب ما أكّدت تقارير سابقة.