نقلت صحيفة "الشرق الأوسط" عن مقربين من المخرج الراحل سيمون أسمر قولهم إنّه ظل متماسكاً في الأيام الأولى من مرضه إلى حين دخوله منذ نحو أسبوع مرحلة الصّراع مع الموت، لافتين إلى أنّه قد تم وضع أنابيب التنفس الاصطناعي له على أمل اجتيازه الخطر.

وكانت صحة أسمر تدهورت إثر إصابته بمرض عضال ما لبث أن تفشّى في كامل جسمه مما اضطّره لدخول العناية المشدّدة في مستشفى رزق بالأشرفية.

 

وسبق وأن أُدخل أسمر أكثر من مرّة إلى المستشفى في السنوات الأربع الماضية بسبب إصابته بمرض الفشل الكلوي، ولكنّه كان في كل مرة يسلم ويخرج منها ليكمل تصوير برنامج أو حوار تلفزيوني.

 

يُشار إلى أنّه تم الإعلان عن وفاة أسمر مساء الأربعاء الفائت.