لا يزال المخرج سيمون أسمر ( 76 عامًا) يتلقّى العلاج داخل غرفة العناية المركزة داخل أحد مستشفيات بيروت وتحديدًا في الأشرفية، رغم العديد من الأخبار التي تم تداولها بشأن مغادرته إلى منزله. وأكّدت مصادر مقرّبة في تصريحات صحفية، أن أسمر، يخضع للمراقبة الطبية، ولم يسجل أي تحسن ملحوظ حتى الآن، مشيرةً إلى أن الفريق الطبي المعالج مكوّن من طاقم من أمهر الأطباء في حالته المرضية.

 

وقالت المصادر، إنّ الأزمة الصحية التي تعرّض لها المخرج سيمون أسمر، تتعلّق بالمسالك البولية وسرطان البروستات، كما أنه يعاني من بعض المضاعفات التي أصابت الكلى، علمًا بأنه سبق وخضع لعملية زراعة كلية قبل سنوات.

 

وكان المخرج اللبناني ، قد نُقل إلى المستشفى قبل أيام قليلة بعد تعرُّضه لوعكة صحية خطيرة، وسط التزام أسرته للصمت، إضافةً لعدم إجابتهم على أي مكالمات هاتفية من الصحافة.

 

ويُعتبر سيمون أسمر من أبرز الشخصيات التي اكتشفت عددًا من النجوم في عالم الغناء، من خلال برنامجه الشهير "استوديو الفن" والذي كان بداية عدد من مشاهير الغناء في لبنان.