أعلنت نقابتا اصحاب الصهاريج ومتعهدي نقل المحروقات واصحاب محطات بيع المحروقات وموزعو المحروقات، خلال مؤتمر صحافي عقد في مقر نقابة اصحاب الصهاريج، ارجاء الاضراب الذي دعوا اليه يوم غد الخميس الى موعد يحدد لاحقا.

 

وشارك في المؤتمر كل من رئيسي نقابتي المحطات سامي البراكس واصحاب الصهاريج ابراهيم سرعيني، فادي ابو شقرا ممثلا موزعي المحروقات ورئيس نقابة موزعي الغاز جان حاتم.

 

سرعيني واستهل النقيب سرعيني المؤتمر بتلاوة البيان الاتي: "سبق لنقابتي اصحاب الصهاريج ومتعهدي نقل المحروقات في لبنان واصحاب محطات بيع المحروقات في لبنان وموزعي المحروقات والغاز ان اعلنوا الاضراب يوم الخميس في 29 آب الجاري لاطلاق صرخة القطاع برمته نتيجة ارتفاع سعر صرف الدولار الاميركي. والجديد الذي حصل اليوم، هو اجتماع دعت إليه وزيرة الطاقة والمياه ندى بستاني بحضور النقابات المعنية وتجمع الشركات المستوردة للنفط في لبنان وبحثت معنا في كل التفاصيل المتعلقة بمطلبنا بتأمين التحويل من الليرة اللبنانية الى الدولار الاميركي من دون أكلاف عبر مصرف لبنان والمصارف التجارية. ونتيجة هذا الاجتماع أكدت الوزيرة بستاني انها ستطرح الموضوع على طاولة مجلس الوزراء في جلسته يوم غد الخميس وتمنت علينا اعطائها مهلة ايام معدودة لمعالجة هذا الموضوع. وبناء على ذلك وافساحا في المجال امام الاتصالات الجارية بين الجهات المعنية من وزراء ونقابات وتجمع الشركات المستوردة للنفط، ولاننا لسنا هواة اضراب، تعلن نقابتا اصحاب الصهاريج ومحطات بيع المحروقات وموزعو المحروقات وموزعو الغاز تأجيل تنفيذ الاضراب الى موعد يحدد لاحقا".