علق وزير ​الدولة​ لشؤون ​النازحين​ ​صالح الغريب​ على سقوط طائرتين اسرائيلتين في ​الضاحية الجنوبية​، معتبرا انه "عسى أن يكون اعتداء اليوم المُدان على السيادة الوطنية حافزاً لجميع القوى السياسية للتمسّك بنقاط قوّة ​لبنان​ على أن يترجم ذلك بموقف حكومي موحد".

وكان المسؤول الاعلامي في "حزب الله" محمد عفيف أكد أن الحزب لم يسقط اي طائرة، مشيرا الى أن الطائرة الاولى سقطت من دون أن تحدث اضرارا، في حين ان الطائرة الثانية كانت مفخخة وانفجرت وتسببت بأضرار جسيمة في مبنى المركز الاعلامي التابع لحزب الله في الضاحية الجنوبية. واشار الى أن "الحزب سيرد في شكل قاس عند الخامسة من عصر اليوم في كلمة الامين العام للحزب السيد حسن نصرالله في بلدة العين". من جانبه، اعتبر رئيس الحكومة سعد الحريري ما حصل اعتداء مكشوف على السيادة اللبنانية وخرق صريح للقرار 1701، لافتاً إلى أن المجتمع الدولي واصدقاء لبنان في العالم امام مسؤولية حماية القرار 1701 من مخاطر الخروقات الاسرائيلية وتداعياتها.