أقامت جمعية انتقاء التميّز بالتّعاون مع تيار لبنان الإصلاحي جلسة مساءلة لنواب بعلبك الهرمل تحت عنوان سؤال الشعب لمن يمثلهم وحضر الجلسة أهالي بعلبك الهرمل لكن كانت المفاجئة أنّه لم يحضر إلى الجلسة سوى سعادة النائب الدكتور *أنطوان حبشي وقد أجاب حبشي عن جميع الاسئلة بكل سعة صدر ووضع النقاط على الحروف واطلع الحاضرون على مشاريع سيسعى جاهداً إلى تحقيقها اولها سد العاصي، ووعده الحاضرون عند البدء بالعمل في سد العاصي سيقيمون تمثالاً لحبشي في مدينة الهرمل وقد القى امين سر تيّار لبنان الإصلاحي الأستاذ محمد ديب عثمان كلمة التيّار التي شكر فيها الحضور على وفائهم   لبعلبك الهرمل ونوّه بحضور النائب حبشي الّذي لبّى دعوة اهله وحضر بينهم، والّذي يقاوم في ساحات الحرمان لكي ينصف بعلبك الهرمل بعد الحرمان الطويل التي عاشته هذه المنطقة. وأكد عثمان على السير بثوابت التيار في محاربة الفساد الإداري وانصاف المناطق في جميع المجالات، وأبدى أيضاً وجهة نظر التيّار الإصلاحي من الموازنة حيث وصفها بالمسرحية التي يتم تمثيلها على الشعب بإخراج الكتل النيابيّة التي صوّتت عليها