"بإسم الله" عبارة إفتتح فيها المطلوب "جبل سلطان شيخ الجبل" حواره مع الإعلامية "نور رحمة" في مسلسل "الهيبة ـ الحصاد"

يمكن كتار قالوا " ليه متل هيك إنسان.. بيعرف الله؟"

إيه بيعرف الله، لهيك خلينا نحكي شوي عن البشر...

جبل بمثل حال كل مواطن بقاعي.. مواطن فقد أبسط حقوقه..

بمثل كل شخص مرق بظروف صعبة جبرتو يعيش حياة ما كان بيتمناها.

جبل... هو كل مواطن بيوعا عبكرا لبتصبح بفواتير الكهربا و المي و الديون يلي عليه..

جبل... هو كل مواطن ما بكفي نهاره بلا ما يعلق بعجقة سير ساعتين أو تلاتة.. هيدا إذا مش النهار كله.

جبل هو حال كل مواطن ما قدر يتعلم بسبب غياب المدارس الحكومية بمنطقته.. أو بحال تعلم، ما قدر يحصل على وظيفة لإنو ما عندو واسطة..

جبل... هو كل مواطن عاش بمنطقة منبوذة بلبنان لإنو الدولة مش لاكشتها متل ما عبر...

طيب على شو الدولة بدا تحاسب أشخاص هي بنفسها ما أمنتلن أقل حقوقن كبشر..عاشو بمنطقة معتمة بينما الدني برا كانت عم تكبر..

تعوا نشوف هيك أشخاص بعين تانية... تعوا نجرب لمرة وحدة نعيش حياتن، نحس بوجعن....

هيك أشخاص لجأوا للممنوعات و التجارة بالأسلحة و المخدرات كرمال يعيشو بلا ذل....

هيك أشخاص خافوا يموتوا على أبواب المستشفى لأنو الدولة المحترمة ما أمنتلن ضمان صحي...

بدكن ياهن يكونو تحت القانون؟ ليه التحت القانون شو تأمنلن يعني؟

الحق ع كل شخص باع صوته لهيك مسؤولين ...

صحيح إنو الموت الحق، بس حقنا إنو نعيش و ما نموت ألف مرة بالنهار...

يعني إذا بدي عيش ببلد يكون حلمي في إنزل ع بيروت مع إمي لاني ممطلوب لنتمشى على الكورنيش، ما بدي هالعيشة.

هيك بلد عمرا سنين، قصتها طويلة كتير، بس بكفي فوضى و لامبالاة، بكفي وجع .

هيك حوار مفروض يحركنا، ما نضل  ساكتين  عن مطالبنا و حقوقنا...

لازم يوعينا لنحاسب كل شخص كان السبب لخراب و فساد بعلبك الهرمل.

 

فهل يستيقظ المواطن اللبناني و البقاعي خاصةً من ثباته و يتحرك بعد هذا المشهد لمحاسبة المسؤولين؟

 

يارا ياسين