هبطت أسعار الذهب لأدنى مستوى في أكثر من أسبوع الاثنين، إذ عززت بيانات صينية قوية الأسهم وقلصت المخاوف من تباطؤ اقتصادي عالمي.
 
وتراجع السعر الفوري للذهب 0.1 % إلى 1288.83 دولار للأوقية (الأونصة) بحلول الساعة 0550 بتوقيت غرينتش بعد أن لامس في وقت سابق من الجلسة أدنى مستوى منذ الخامس من أبريل عند1286.44 دولار. ونزلت العقود الآجلة للذهب في الولايات المتحدة 0.3% إلى 1291.60 دولار للأوقية.

وقالت مارجريت يانج محللة الأسواق لدى سي.إم.سي ماركتسب سنغافورة "أسعار الذهب تتراجع بفعل تحسن بيانات الاقتصاد الكلي مما يشجع على المخاطرة".

وأضافت يانج أنه من بين العوامل التي تضغط على أسعار الذهب بيانات نمو الائتمان والتصدير من الصين التي جاءت أفضل من المتوقع، إلى جانب بداية إيجابية لموسم اعلان النتائج في الولايات المتحدة وآمال بحل الخلاف التجاري الأمريكي الصيني.

ويعاني الذهب، الذي عادة ما ينظر إليه كأداة تحوط في حالات الضبابية الاقتصادية والسياسية، مع الين الياباني عند الاقبال على المخاطرة.

وحوم الين قرب أدنى مستوياته هذا العام في ظل مؤشرات إضافية على استقرار في الاقتصاد الصيني. وأظهرت بيانات من الجمارك الصينية الجمعة ارتفاع صادرات البلاد 14.2 % عن مارس مقارنة بها قبل عام، وهو أقوى نمو في خمسة أشهر.

وقال وانغ تاو المحلل الفني لدى رويترز إن المعدن الأصفر قد يعود إلى المستوى المتدني الذي وصل إليه في الرابع من أبريل عند 1280.59 دولار للأوقية.

ومن بين المعادن النفيسة الأخرى، تراجعت الفضة 0.1 % عند14.93 دولار للأوقية.

وزاد السعر الفوري للبلاتين 0.3 بالمئة إلى 888.65 دولار للأوقية، بينما نزل البلاديوم 0.1 % إلى 1369.85 دولار للأوقية.