الحريري يحسم موقفه حيال تشكيل وفد لبنان إلى مؤتمر بروكسل
 

يتوجه رئيس الحكومة اللبنانية سعد الحريري اليوم مترأساً الوفد اللبناني إلى مؤتمر "بروكسل 3" والذي ينعقد هذا العام تحت عنوان "دعم مستقبل سوريا والمنطقة".

ويضم الوفد اللبناني وزيري التربية اكرم شهيب والشؤون الاجتماعية ريشار قيومجيان بدعوة من الاتحاد الأوروبي، مع العلم ان الدعوات استثنت كل من وزير شؤون النازحين صالح الغريب، ووزير الصحة جميل جبق.

وفي هذا السياق تحديداً، "حسم الحريري الجدل حيال تشكيل وفد لبنان إلى مؤتمر بروكسل، متمسكاً بقراره الرافض انضمام وزير شؤون النازحين صالح الغريب، المقرب من النظام السوري، إلى الوفد".

قائلاً نقلاً عن صحيفة "الشرق الأوسط": "رئيس الحكومة ذاهب إلى هناك، وهو يمثل لبنان، ويتحدث باسمه، وممنوع تسييس هذا الملف".

وأضاف الحريري بعد لقائه الرئيس ميشال عون: "سنذهب إلى مؤتمر بروكسل لأننا نريد عودة النازحين، لكن هناك واقع يجب التعامل معه، وهو أنهم موجودون عندنا، ويجب مساعدتهم، ومساعدة المناطق المضيفة، وسنناقش في بروكسل إمكانية تطوير الموقف، في ما يخص عودتهم".

ومن جهتها، قالت المصادر نقلاً عن الصحيفة، إن "الحريري كان يمكن أن يضم الغريب إلى الوفد، رغم عدم دعوته رسمياً، لكن البيان الذي أصدره النائب طلال أرسلان والوزير سليم جريصاتي، احتجاجاً على عدم دعوته، قطع الطريق على أي تسوية ممكنة".