عندما يتعلّق الأمر بخسارة الوزن، فإنّ ردود الفعل الجيّدة لا تكون موجودة عند جميع الأشخاص. فكيف يمكنكم بلوغ النحافة المرجوّة بطرق سليمة وصحّية تُجنّبكم الشعور بالجوع؟
 
عند اتّباع حمية غذائية هادفة إلى التخلّص من الكيلوغرامات الإضافية، فإنّ الشعور بالجوع يُعتبر من أبرز الأمور التي يتذمّر منها الأشخاص. لكنّ الحقيقة هي أنّ الغذاء الصحيح والمتوازن يوصل صاحبه إلى النتيجة المرجوّة ويؤمّن له في الوقت ذاته الشبع والرضا. بمعنى آخر، إذا كان الجوع «رفيقكم» اليومي، تأكدوا من أنكم ترتكبون بعض الأخطاء.
 

تعرّفوا اليوم على نصائح إختصاصية التغذية الفرنسية، فلورانس فوسو، لتوفير الشبع على مدار اليوم خلال حميتكم الغذائية:

الحصول على كل الوجبات الغذائية من الشائع جداً حذف وجبة غذائية معيّنة عند الرغبة في خسارة الوزن، وهذا تصرّف خاطئ يجب التوقف عنه فوراً. يجب الحذر من الحميات المقيّدة جداً، والأفضل عدم خفض السعرات الحرارية المستهلكة كثيراً، أو اتّباع نظام غذائي ينطوي على الاكتفاء بنوع واحد فقط من الطعام لأنه يؤدي إلى نقص في أهمّ المغذيات.

إضافة السناكات أثناء الحميات، يعتقد العديد من الأشخاص أنه يجب الحرمان من الأكل متى أمكن ذلك. ولكن لتفادي الجوع المُفاجئ والرغبة المُلحّة في تناول الطعام، لا بدّ من الحرص على استهلاك وجبتين خفيفتين خلال اليوم. في الواقع، يجب أن يسمح النظام الغذائي بتوزيع السعرات الحرارية المستهلكة بشكل أفضل طوال اليوم. لكن من جهة أخرى، يجب عدم تناول أيّ شيء خلال الوجبات الخفيفة. يُنصح بالحصول على الفاكهة المجفّفة، أو البندورة الكرزية، أو 10 حبّات من اللوز، أو شريحة خبز مصنوعة من الحبوب الكاملة، أو مُربّعين من الشوكولا الأسود... اغتنموا هذه الفرصة للحصول على استراحة فعليّة وشرب كوب كبير من المياه.