هذه المسألة مرتبطة بإمكانية ان يوافق عليها كل لبنان وليس فقط الحكومة اللبنانية
 

على خلفية طرح وزير الخارجية الايرانية محمد جواد ظريف جهوزية بلاده دعم لبنان وتسليح الجيش اللبناني، وحول مدى تحمّل لبنان قبول تسليح جيشه من ايران، قالت أوساط السراي الحكومي نقلاً عن صحيفة "الجمهورية": أن "المسألة مرتبطة بإمكانية ان يوافق على هذا الامر كل لبنان وليس فقط الحكومة اللبنانية"، مضيفةً "نحن نعلم انّ كل شركة تذهب الى ايران تتعرض لعقوبات، وهذه العقوبات يتخوّف منها كل العالم، ونحن سنعمل ما هو لمصلحة لبنان".

وعن لقاء الحريري وظريف، لفتت الأوساط ذاتها إلى "انها من اكثر المرّات التي يسمع فيها الحريري كلاماً ايجابياً ومشجّعاً حول قضية نزار زكا من مسؤول ايراني".

وفي سياق زيارة ظريف، أشارت المعلومات، إلى "زيارتين لم يعلن عنهما عبر وسائل الإعلام قام بهما كل من الجنرال قاسم سليماني ومقتدى الصدر للأمين العام لـ"حزب الله" السيد حسن نصرالله".

وتزامن ذلك، مع "زيارة قائد القيادة العسكرية المركزية الأميركية، الذي يشرف على القوات الأميركية في الشرق الأوسط، الجنرال جوزيف فوتيل، لبيروت" وفق ما أفادت المعلومات.