صدر عن مكتب عضو تكتل "الجمهورية القوية" النائب سيزار المعلوف البيان التالي:

إن التضحية التي قدمّتها "القوات اللبنانية" من أجل تسهيل ولادة الحكومة ليست بغريبة عَمّن يحفل تاريخه بالتضحيات والنضال في سبيل بقاء لبنان ورفع إسمه. بالمناسبة لا بدّ من التنويه بجهود وحكمة الرئيس سعد الحريري طيلة الفترة التي رافقت تشكيل الحكومة والتي تكللت بالنجاح. 

ومن جهة أخرى، فإنّ وجودنا في وزارة التنمية الإدارية يتناسب مع رؤية "القوات اللبنانية" من حيث التنظيم والتخطيط الاستراتيجي ويتلائم مع تحقيق مشروع الحكومة الإلكترونية الذي يُعتبر بمثابة قفزة نوعية لناحية تطوير الإدارة وتسهيل أمور المواطن على حدٍ سواء.

ومن غير المقبول أن يلجأ البعض إلى الحديث عن ربح وخسارة في ظل ما يعانيه المواطن اللبناني من ظروف معيشية ضاغطة وحالات اجتماعية صعبة فيما الرهان على أن يكون لبنان الرابح الوحيد آملين لهذه الحكومة النجاح في اخراج لبنان من حالته المتعثرة إلى رحاب الازدهار والاستقرار والبحبوحة.