اللواء ابراهيم: لم أعد معنياً بالموضوع أبداً لا من قريب ولا من بعيد
 

على خلفية الخلافات المتواصلة بين الأطراف السياسية حول التشكيل الحكومي، وبعد توقف مبادرة المدير العام للأمن العام اللواء عباس إبراهيم في هذا السياق، أعفى ابراهيم نفسه من "المبادرة الأخيرة التي كان ماضياً بها لحل عقدة تشكيل الحكومة، فيما يتزايد الحديث عن اتجاهات لتفعيل حكومة تصريف الأعمال" وفق ما أشارت صحيفة "الشرق الأوسط".

وفي التفاصيل، أعلن إبراهيم أمس الخميس بعد لقائه رئيس مجلس النواب نبيه بري في رده على سؤال عما إذا كانت مبادرته قائمة: "لم أعد معنياً بالموضوع أبداً لا من قريب ولا من بعيد".

ولم ينكر إبراهيم، بحسب الصحيفة، "موضوع إحجام الأمن العام عن منح تأشيرات دخول وفد ليبي إلى بيروت، إذ سُئِل عما إذا كان ساهم في الشرخ بين الرئاستين الأولى والثانية في موضوع تأشيرات الدخول للوفد الليبي، فردّ قائلاً: "يهمني أمن البلد في الدرجة الأولى فقط".