من موقع لبنان الجديد، نوجّه دعوة لجميع الصحافيّين اللّبنانيّين للقيام بواجبهم الإعلاميّ بمسؤوليّة وترفّع وأخلاق
 

يستنكر موقع لبنان الجديد الإخباريّ، تدخلّ الصحافة في شؤون اللّواء عبّاس إبراهيم الخاصّة، خصوصًا أنّ كلّ ما تمّ نشره في الأيام القليلة الماضية يخلو من كلّ قواعد الأدب والأخلاق، كما أنّه لا يُصنف في إطار الحريّات الصحافيّة والتعبير عن الرأي بل في خانة التعرّض لأمور شخصيّة بحتة بحقّ رجل دولة.

يودّ موقعنا التأكيد من جديد، أنّ مقطع الفيديو الذي تمّ نشره عبر مواقع التواصل الإجتماعيّ هدفه النيل من سمعة اللّواء عبّاس إبراهيم وهذا الأمر غير مقبول نهائيًّا، خصوصًا أنّه لا يمت بصلة إلى الصحافة المسؤولة أو مبادئ الإعلام الحرّ.

من موقع لبنان الجديد، نوجّه دعوة لجميع الصحافيّين اللّبنانيّين للقيام بواجبهم الإعلاميّ بمسؤوليّة وترفّع وأخلاق، لأنّ كل ما هو دون ذلك هو تشويه للبنان وحرّياته الإعلاميّة.

وإذا كانت حرّيّة التعبير عن الرأي مكفولة بالدستور اللّبناني ومن غير المقبول المس بها، فذلك لا يعني تسخير الصحف والمقالات للتعرّض لرجل دولة لأهداف معروفة.